الاستثمار في العقارات السياحية… بوصلة العالم!

إن ازدهار القطاع العقاري يرتبط معه الازدهار في قطاعات أخرى بصورة مباشرة أو غير مباشرة مثل قطاع صناعة وتجارة مواد البناء وقطاع السياحة والسفر وقطاع الخدمات وقطاع التجزئة والقطاعات التعليمية والصحية وحتى النقل والمواصلات.

ولعل من أبرز القطاعات الأخرى التي ازدهرت نتيجة ازدهار القطاع العقاري هو “قطاع السياحة والسفر” حيث تم تنشيط وتوليد نوع جديد من السياحة يسمى “السياحة العقارية”.

وقد كشفت الدراسات الاقتصادية مؤخراً مدى تأثير السياحة على العقارات في العالم، مشيرة إلى أن هناك أنه علاقة وثيقة بين قطاع السياحة والقطاع العقاري، فالسياحة تعمل كمحرّك الدينامو لأضخم مشروعات التطوير العقاري في العالم. ومع تدفق المزيد من السياح إلى دول مثل إندونيسيا وسريلانكا، والأردن، يتطلب الوضع من هذه الدول تطوير بنيتها التحتية لجذب المزيد من الزوار.

وتُعرف “السياحة العقارية” بأنها أحد مجالات السياحة التي يكن المهتمون بالعقارات عملاء لها وباحثون عنها، فتقوم الشركات بتنظيم برامج سياحية بالتعاون مع مكاتب سياحية متخصصة هدفها تعريف الراغبين بشراء العقارات عن المشاريع وأنواع العقارات ومعاينتها بانفسهم.

وكأي إستثمار، فإن الإستثمار في العقارات السياحية أو ما يعرف بـ “الاستثمار السياحي” أمر يحتاج إلى دراسة كافية وفهم شامل لكافة جوانب السوق. فازدهار القطاع العقاري يؤثر على تطور وازدهار القطاعات الأخرى.

وفي البداية لنتعرف على أهم مزايا الاستثمار في العقارات السياحية والتي تتلخص في:

  • مُعدل الزيادة في أسعار العقارات السياحية أسرع من مُعدل الزيادة في أسعار العقارات السكنية،
  • نسبة الطلب عليها كبيرة وخاصة الإيجار. لذا، فستتمكن في ذروة الموسم من تأجير وحدتك أكثر من مرة وبسعر مُناسب مما سيُساعدك على جني ربح كبير في فترة قصيرة،
  • إن كُنت ستقوم بتأجير عقارك السياحي فلن تحتاج إلى تجهيزه بالعديد من المفروشات الفاخرة والأجهزة حيثُ أنه غالباً ما يقضي فيه المُستأجر فترة لا تزيد عن إسبوع ويقضي مُعظم هذه الفترة في الخارج يستمتع بإجازته.

ولكن مع كل تلك المزايا المغرية، هناك أمور يجب عليك مراعاتها قبل دخولك مجال الاستثمار السياحي، وهي:

  1. دراسة السوق السياحي جيداً ومعرفة أوقات الذروة السياحية لزيادة عملية التسويق لعقاراتك في ذلك الوقت،
  2. معرفة أكثر الأماكن طلباً والتي يتوقع لها مُستقبل مُشرق في عالم الإستثمار العقاري،
  3. معرفة أيضاً نوع العقارات التي يزداد عليها الطلب إن كانت شاليهات أو فيلات أو شقق فندقية… إلخ،
  4. بالنسبة للعقارات السياحية، فإن إختيار العقارات تحت الإنشاء أفضل من العقارات المُنشئة بالفعل، وهذا لأنك لن تكون مُلزم بدفع المبلغ كامل بل سيُمكنك المالك من التقسيط. كما أن هذه العقارات تزداد قيمتها بشكل كبير بمُجرد أن يتم إنشاءها.

أماكن حول العالم تنشط فيها  “السياحة العقارية”

ظهرت “السياحة العقارية” في البداية في الولايات المتحدة الامريكية وكندا ثم تطورت بعد ذلك الى الدول الأوربية التي تتمتع بمناظر طبيعية خلابة وتعتبر من أهم الوجهات السياحية في العالم. وفي الآونة الأخيرة بدأت شهرتها تتوزع لتكتسح بقوة في تركيا والامارات العربية المتحدة وبقية دول الخليج العربي ودول الشرق الاوسط وجزر الكاريبي والمحيط الهندي.

ماذا عنك؟ هل تفكر في الاستثمار العقاري السياحي؟ هل تجده فرصة للربح في المستقبل؟

*مقال منشور بواسطة أملاكي جروب، إحدى أكبر شركات التطوير والتسويق العقاري وإدارة أملاك الغير على المستوى المحلي والدولي*

الموقع الإلكتروني : https://amlakigroup.com/en/

اشترك في النقاش

Compare listings

قارن